بيان ثبوت هلال شهر شوال الأغر بيان سماحة آية الله العظمى احمد الحسني البغدادي حول مشروع المصالحة الوطنية بين العراقيين حرامية مايسمى بالوقف الشيعي والسني إلى اين؟!.. اللغز المحير المرجعية الرباعية!! من هو المصلح في العراق المحتل أميركيا؟!.. انهيار الاقتصاد العراقي إفرازاته الحرب الاهلية شيعة السلطة يتحملون مآسي العراق الجريح تكرار العودة وتكريس الفشل السيستاني انموذجا الاسلاموية الشيعية وسؤال التوطين حوار الاديان من محمد بن زايد الى جواد الخوئي

نعـي الاخ المجاهد الشيخ فارس ابو صيبع الفقيد الراحل المجاهد الاخ الحاج نبيل مجي (أبو ذر)

نعـي الاخ المجاهد الشيخ فارس ابو صيبع الفقيد الراحل المجاهد الاخ الحاج نبيل مجي (أبو ذر)

بسم الله الرحمن الرحيم 

في رثاء الاخ المجاهد نبيل مجي ابو ذر

((يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي)). 

نهاية العالم أن يموتَ كُل جميل، أن نصحوَ ذاتَ صباحٍ ولا نَجِد صديقا كان أقرَب من أخ لنا. نهايةِ العالم أن نفقدَ إنساناً عزيزاً. نهاية العالم أَن تُفارِقنا روح طيبة ولا تعود لنا أبداً. لماذا يا صديقي ابو ذر الحاج نبيل مجي لماذا ذهبت بهذهِ العجالة، لحظاتٌ وكأنك لم تكُن هُنا، كأنك لم تأتِ ولم أعرفك، وكأنك لم تدخل إلى هذهِ الدُنيا، كأننا لم نجلس سوية نتبادل الاحاديث، كأننا لم نعمل سوية في الجهاد ضد نظام صدام ضمن حركة الاسلاميين الاحرار،  وجناحها العسكري أفواج الرفض والمقاومة كأننا لم نتشاطر الاحلام لبلدنا بغد مشرق، قد آلمني فُراقَك يا ايها العزيز، كل ليلة تأتيني ذِكرياتُك، في لمحِ البصر تَمُرُ كُل المشاهد التي كانت لي معك دَفعةً واحدة، ولا أدري هل تتسابق لتواسيني، أم أنها تخشى من أن تطولَ لتزيد لحظاتِ الألم فتقتلني. لا أدري هل رَماك القدر في طريقي لتزيد مِن عذابي وآلامي بفقدك؟ لا أدري بما أعزي بهِ نفسي؟. لحظاتٌ رهيبةٌ مَرَت علي بسرعةِ البرق وثُقلِ الجبال. يا تُرى إن خرجت من هذا العالم هل سألتقي بك؟ يا لِهذه الحياة، ويا لِهذهِ الدنيا، لحظاتٍ وانقطعت كُل صِلة لك بهذا العالم، الا اعمالك الطيبة التي كنت تغمر اصدقاءك بها.

رحمك الله يا ابا ذَر وادخلك الله فسيح جناته وحشرك مع محمد واله عليهم السلام انه رحمن رحيم 

                                                                                                      فارس حسين ابو صيبع

                                                                                                     ١٢ صفر ١٤٤٢ هجرية

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha